منافسة شرسة في الإنتخابات الجزئية للفوز بالمقعد البرلماني الشاغر بإقليم الراشيدية

منافسة شرسة في الإنتخابات الجزئية للفوز بالمقعد البرلماني الشاغر بإقليم الراشيدية
08:56 الثلاثاء 29 دجنبر 2020

كنال 13 بالعربي اشتدت المنافسة بين 7 مرشحين للفوز بالمقعد البرلماني الشاغر بإقليم الراشيدية، بعدما تم إلغاء إنتخاب مصطفى العمري عن حزب التجمع الوطني للأحرار، ومتابعته قضائيا في ملف يتعلق بالإختلاس وتبديد أموال عامة. ويسعى حزب الحمامة إلى الحفاظ على مقعده الذي خسره بقرار من المجلس الدستوري، إذ زكى ترشح عمر أوجيل للتنافس مع كل من مرشح العدالة والتنمية عبدالله الصغري، ومرشح الإتحاد الإشتراكي حميد نوغو، ومحمد خطاري عن حزب الأمل، إضافة إلى نورالدين شاكر مرشح حزب الحركة الديمقراطية الإجتماعية، وحسن بوعرفة عن حزب جبهة القوى الديمقراطية، وممثل حزب الإصلاح والتنمية زكي أحساين أزاوي. هذا ووضع المرشحون السبعة ترشيحاتهم داخل الأجال القانونية بمقر ولاية درعة تافيلالت، حيث بدأت الحملة الإنتخابية بشكل قوي يوم أمس الإثنين28 دجنبر الجاري، وستنتهي منتصف الليل من يوم 06 يناير المقبل، على أن يكون الحسم في اختيار بديل البرلماني المعزول عبر صناديق الإقتراع يوم 07 من ذات الشهر. Canal13

جهة درعة تافيلالت الإنتخابات الراشيدية

أضف تعليقك

‫‫من شروط النشر : عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية، والابتعاد عن التحريض العنصري والشتائم‬.

‫تعليقات

0
صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:50

صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:49

صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:49

صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:48

صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:48

صوت وصورة
الاثنين 04 مارس 2024 - 15:47